الرئيسية / أنظمة التشغيل / لماذا لا يجب عليك استخدام نظام الباكتراك أو كالي لينكس كنظام رئيسي ؟؟

لماذا لا يجب عليك استخدام نظام الباكتراك أو كالي لينكس كنظام رئيسي ؟؟

بسم الله الرحمن الرحيم و الصلاة و السلام على أشرف المرسلين و على آله و صحبه أجمعين و أهلا بكم أحبائي في هذه التدوينة الجديدة على موقعكم .

العديد من الإخوان الكرام المهتمين بالحماية و الإختراق يستعملون نظام الكالي لينكس كنظام رئيسي و عندما أقول نظام رئيسي أقصد إستعمال النظام في الأشياء اليومية كتصفح الأنترنت و قراءة الرسائل الإلكترونية وأشياء أخرى من هذا القبيل و هذا خطر كبير على الجهاز حيث أنه يؤدي إلى اختراقه و أحيانا قد يتسبب في مشاكل للجهاز لا يمكن إصلاحها .

و إليك أهم الأسباب لأقنعك بعدم إستعمال هذا النظام كنظام رئيسي :

أولا : حساب الروت مفعل إفتراضيا في النظام
حساب الروت غير مفعّل في أنظمة اللينكس ذات الإستخدامات الشخصية ممّا يجعل هذه الأنظمة آمنة و غير قابلة للإختراق , أمّا الكالي لينكس فهو مفعّل و هنالك إحتمال كبير للقيام بمناورات خاطئة خصوصا أنّ أغلب مستخدميه هم أشخاص مبتدئون يريدون تعلّم الإختراق و طبعا هذا النظام هو أفضل سبيل لذلك وهذا ما يؤدي بهم إلى القيّام بمناورات خاطئة , و التي يمكن أن تشكل ضررا بالغا على جهازك و يمكني أن تؤدّي إلى فقدانك لملفاتك المهمة .
ثانيا : نوع الأدوات الموجودة بالكالي لينكس
طبعا هذا النظام يحتوي على أدوات خاصة بمجال عمله أي تجارب الحماية و الإختراق و من الخطر إستخدام هذه الأدوات فبالإضافة إلى أن الروت مفعّل أي أنّ أي استعمال خاطئ لهذه الأدوات قد يدمّر حاسوبك فهنالك خطر آخر و هو أنّه أثناء إستخدام هذه الأدوات فإنّها تعرض الجهاز للإختراق أكثر من الحالات العادية و السبب هو أنّها تلغي خدمات الحماية و تقوم بفتح منافذ في جهازك ليشتغل بالشكل الصحيح .
ثالثا : هذا النظام غير موجّه للإستخدامات الشخصية
البرامج التي تأتي مدمجة مع النظام هي غير ملائمة للإستخدامات الشخصية أي أنها لن تكون بنفس كفاءة البرامج التي تعمل
على أنظمة اللينكس الأخرى المتخصصة في الاستخدامات الشخصية كما أنّه في حال أردت تثبيت برامج جديدة ستواجه صعوبات كبيرة و كما أنّه ورد في التوثيق الرسمي لهذه التوزيعة (رابطها بالأسفل ) أن تثبيت برامج في هذا النظام قد يؤدي إلى إنهياره .
هذه أهم الأسباب فمن أراد إستخدام اللينكس للإستعمالات الشخصية فأنصحه باوبونتو أو ديبيان و غيرهما من توزيعات لينكس .
ولكن قد يتساءل أحدكم : كيف يمكنني إستخدام نظام الباكتراك أو الكالي لينكس كنظام لتجارب الحماية و الإختراق ؟؟ .
 وأنا أجيبك بأن تستخدم برنامج وهمي وسأضع لك رابط تحميل أشهر برنامجين للأنظمة الوهمية و هذا ما يمكن أن نسميه بمختبر التجارب حيث أقترح عليك تثبيت نظام الكالي لينكس و نظام ويندوز مثلا و أنصحك أيضا بنظام Metalsploitable .
لماذا هذا النظام بالذات ؟ هذا النظام مبني على أوبونتو , و لكن بطريقة تسمح بإختراقه حيث تم وضع ثغرات به يمكنك تثبيته كنظام وهمي و القيام بتجارب لأختراقه وما أعجبني في هذا النظام هو أنّه يمكنك تدميره بواسطة الكالي و لكن بعد إعادة تشغيله يعود إلى وضعه الإفتراضي فهو مخصص لتعلم الإختراق و أساليب الحماية .
هذا كل شيء أتمنى أن يكون الشرح واضح و أن أكون قد أقنعتك و أنصح كل من يريد تعلم هذا النظام أن يقوم بتثبيت أنظمة وهمية (مثل الصورة السابقة) و القيام بتجارب عليها بدلا من إختراق برامج أشخاص آخرين و يمكنك اختراق نظام رئيسي في حالة اذا كان عندك حاسوبين .
تحميل البرامج الوهمية :
ولا تنسوا الإعجاب بصفحة موقعكم  على الفيس بوك و الإشتراك بالقناة على اليوتيوب لتتوصلو بكل جديد , و من له إضافة فليشاركنا إيّاها في تعليق و إلى اللقاء حتى موضوع قادم إن شاء الله .

عن ilyas20dz

إسمي إلياس دغباج ، جزائري الجنسية ، عمري 26 سنة ، أعمل في مجال البرمجة ، أهتم بالتكنلوجيا و التدوين المعلوماتي و بكل ما هو جديد في عالم التقنية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *